جرة غاز.

عندما تصبح جرة الغاز مشكلة. عنوان يجب البحث فيه مطولا. فبعد انتهاء دوامة ارتفاع اسعارها على المواطنين الأردنيين  اصبحت تعد من الممتلكات القيمة و الثمينة التي يجب المحافظة عليها. بل و تعدتها حتى اصبحت مصدر قلق عند الازواج لما تحدثه من مشاكل. فيا لها من جريمة اذا نسيت الزوجة “الغاز” مشتعلا و هي تعد فنجان القهوة و يا ويله الزوج اذا قرر اشعال “غيزر الغاز” للاستحمام. “جرة الغاز بتسوى وزنها ذهب” مقولة اصبحت تتردد على السن البعض. و لكن ان تصبح جرة الغاز مسألة “امن” فهذه نقطة تحول جديرة بالوقوف عندها

مواطن دفعته سوء الظروف الى قرار بيع “جرة الغاز” الثمينة لديه لتغطية تفقات ولادة زوجته لينتهي به الأمر محجوزا لدى الجهات الأمنية حتى بدون ان تعرف الجهة الموقوق لديها.

اترك الباقي للخبر المنشور في جريدة الرأي الأردنية

افضى حال معيشي سيء بمواطن قرر بيع اسطوانة غاز لحاجة مالية بظرف طارىء  الى دخوله متاهة ا لاعتقال في وقت تباينت فيه   الرواية بين المكتب  الاعلامي لمديرية الامن العام الذي عزا الامر الى اسبقيات المواطن   ورواية ذويه الذين عزوها الى اتهامه ببيع اسطوانة غاز هو مالكها وتعرضه  على اثرها للاعتداء من قبل الامن مما استدعى اجراء  عملية جراحية له في مستشفى الاميرة بسمة التعليمي .
الشاب وعمره 29 عاما متزوج ولديه طفل عمره سنة ونصف وفق رواية ذويه ان  ظروفا مالية سيئة اضطرته الى بيع اسطوانة غاز يملكها لوضع ثمنها على  مبلغ يملكه بغية تامين تكاليف ولادة زوجته الا انه اخطأ العنوان في  الشخص المقرر ان يشتري الاسطوانة والذي ابلغ بدوره الاجهزة الامنية  بشكوكه ان الاسطوانة مسروقة .
ووفق قريب للشاب   ان الاجهزة الامنية  اعتقلته واعتدت عليه  بالضرب مما احدث جروحا في جسمه تطلبت اجراء عملية جراحية له جراء تقطع  احد الاوردة العصبية في احدى قدميه لكن المكتب الاعلامي لمديرية الامن  العام اوضح في بيان وزع على وسائل الاعلام ان الشاب من اصحاب الاسبقيات  وهو من تسبب بايذاء نفسه .
وحسب ذات القريب ان العملية تحتاج رعاية طبية تمتد الى اربع وعشرين  ساعة على اقل تقدير الا ان الاجهزة الامنية طلبت اخراجه من المستشفى  وتوديعه نظارة احدى المراكز الامنية بهدف اخفاء معالم ما اقترف بحقه من  جرم « على حد زعمه « .
ولفت الى انه تم تقديم شكوى الى مدعي عام الشرطة بحق المركز الامني  لكنها رفضت بحجة ان المشتبه به يفترض ان يعرض على المحكمة اولا وحصوله  على تقرير طبي يفيد بما تعرض له .
وفيما اكد المكتب الاعلامي لمديرية الامن العام ان الشاب اعترف بارتكاب  جرائم سرقة عديدة الا ان ذويه اكدوا ان القضايا المشار اليها قديمة  وشكلت مسالة زواجه « توبة نصوحه » على حد وصفهم وانخرط في عدة اعمال  غايتها اعالة اسرته بعيدا عن اية مشاكل .
وزعموا ان ادعاء المكتب  الاعلامي باعترافه بارتكاب جرائم سرقة تم تحت  التعذيب الذي  افضى به الى المستشفى واجراء عملية جراحية مدللين في ذات  الوقت على صدقية ادعائهم بعدم قدرتهم الوصول الى الجهة الموقوف لديها «  ابنهم « من مساء الاحد الماضي وحتى مساء يوم امس الاول الاربعاء «.
وكان المكتب الاعلامي للامن العام وزع بيانا   فند فيه   ادعاءات تعرض احد المواطنين للضرب والاعتداء من قبل رجال الأمن العام  في محافظة اربد، مؤكدا أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض عليه بسبب سرقة  منزل احد المواطنين وليس لارتكابه سرقة لاسطوانة غاز.
وأشار انه حين إلقاء القبض على هذا الشخص  كان إمام منزله وليس كما  ادعي أن رجال الأمن العام قاموا بتفتيش منزله وأخذه من داخل المنزل كون  تفتيش المنازل بحاجة إلى مذكرة قانونية من المدعي العام المختص.
وأضاف المكتب الإعلامي انه حال إلقاء القبض على هذا الشخص والتحقيق معه  واعترافه بالجرم المنسوب له أودع شعبة الحجز المؤقت داخل مديرية شرطة  محافظ اربد لغايات تحويله للجهات القضائية والإدارية المختصة، إلا أن  هذا الشخص قام بإيذاء نفسه باستخدام جزء من قطع البلاط الموجودة داخل  شعبة الحجز .
وأكد المكتب الإعلامي انه فور قيام هذا الشخص بإيذاء نفسه تم إسعافه  للمستشفى حيث تم علاجه وإدخاله بأمر طبي داخل المستشفى لمدة 24 ساعة  واحتصل على تقرير طبي أولي  يشعر بوجود جرح في منطقة اليد واحتصل على  تقرير من الطبيب الشرعي يفيد  بوجود عدة سحجات وجروح سطحية ناتجة عن  طرف أداة حادة.
ووفق  المكتب الإعلامي أن الشخص من ذوي الأسبقيات الجرمية وتم تشكيل  هيئة تحقيق للوقوف على ادعاءاته بتعرضه للضرب من قبل رجال الأمن العام .

فهل ستدخل “جرة الغاز” من ضمن الثروات الوطنية التي يجب المحافظة عليها؟ ام سستحول الى ذهب العصر الجديد التي يفر الناس اليها لتخزينها في ضوء تردي وضع السوق المالي و عدم ثبات سعر صرف العملات؟

الخبر: من جريدة الرأي

http://www.alrai.com/pages.php?news_id=322421

Advertisements

تعليق واحد

Filed under Amman, Fazlakat, Jordan, قضايا شعبية, مقالات, الاردن

One response to “جرة غاز.

  1. aya omar

    هههههههههههههههه
    صح كلامك جرة الغاز ثروة بالنسبة للناس على فكرة ما بدنا نحط الحق على اي حدا يعني الدولة شو تعمل احنا ما عنا غاز و لا نفط زي دول الخليج بس بسيطة هاي دنيا و بدنا نرسمها و نلونها و نعيشها

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s